في عيد الحب لهذه السنة، أحبوا أنفسكم

Herz

 

لقد أضفت كل واحدة من ثقافات العالم طابعها الخاص على عيد الحب، ويبقى الاحتفاء بمن تحب في صميم هذه المناسبة. وغالباً ما يتم التعبير عن ذلك من خلال الطعام سواء أكان ذلك عشاءً في مطعم فاخر أو طبق حلويات دسمة أو علبة شوكولاتة أو كل ما سبق معاً. وإنما بإمكانكم قضاء هذا اليوم بدون إضافة الكثير من السعرات الحرارية بفضل قليلٍ من النصح وشيءٍ من التخطيط.

خططوا للقيام بنشاط

لأن عيد الحب هذه السنة يأتي يوم الأحد، خططوا للقيام بنشاط يشجع على اللياقة البدنية. لن تكتفوا بحرق سعرات حرارية، ولكن قضاء الوقت في القيام بنشاط بدني يعني قضاء وقت أقل في الجلوس والإفراط في تدليل أنفسكم بأطايب الطعام. أضف إلى ذلك أن النشاط البدني المنتظم يقلل من مخاطر إصابتكم بأمراض القلب. نقترح عليكم المشي في الطبيعة أو الذهاب في نزهة إلى منطقة جديدة تودون استكشافها أو في الجوار، واستئجار دراجة هوائية أو تجربة القيام بأي شيء لم تقوموا به من قبل.

التحكم العملي بالحصص

تذكروا أنه غالباً ما تكون حصص الطعام في المطاعم أكبر من الحصص العادية. إذا خرجتم للاحتفال في مطعم، ففكروا في اقتسام وجبة الطعام مع شريككم أو شريكتكم أو حمل نصفها معكم إلى المنزل.

اطهوا في المنزل

لا يساعد الطهو في المنزل على التحكم في الحصص فحسب، بل إنه أيضاً يسمح لكم بتعقّب عدد سعراتكم الحرارية. جرّبوا بعضاً من هذه الوصفات لوجبة عشاء على ضوء الشموع. نوصيكم بإعداد تشيز كيك دوامات الشوكولاتة للتحلية مع الأسبارتام للتخفيض من السعرات الحرارية.

حافظوا على الحلاوة

عوضاً عن تقديم الشوكولاتة هذا العام، أرسلوا سلة فاكهة لمن تحب. فالفاكهة المغمّسة بالشوكولاتة خيار رائع يوفر قليلاً من الشوكولاتة. كما تشكل الأزهار رمزاً جميلاً ليس مرتبطاً بالطعام حتى. إذا أهداكم حبيبكم الشوكولاتة، فاستمتعوا بها باعتدال من خلال تناول قطعة واحدة كل يوم.

مع تمنياتنا لكم بقضاء عيد حب سعيد وصحي.